عاجل

عادت قضية الجزر المتنازع عليها بين اليابان والصين إلى الواجهة، حيث أكدت الأخيرة بانه على اليابان احترام السيادة الصينية في بحر شرق الصين وذلك بعد ان استدعت اليابان السفير الصيني لديها لتحتج على دخول سفن صيد صينية المياه الاقليمية للجزر. ويعتقد أن قاع البحر حول هذه الجزر غير المأهولة، والمعروفة في اليابان باسم سينكاكو وفي الصين باسم جزر دياويو، غني بالغاز الطبيعي.
يأتي هذا السجال في سياق اجتماع لوزراء اتحاد جنوب شرق آسيا الذي يسعون فيه لإيجاد آلية لحل سلمي للنزاعات البحرية بين الدول الأعضاء.
وكان لبلدية طوكيو أن سعت مؤخراً لشراء هذه الجزر من عائلة يابانية تمتلك قسماً كبيراً منها بمبلغ يتخطى الثلاثمائة مليون دولار.