مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

خرائط: ألوان في البحر الأسود


عالم الغد

خرائط: ألوان في البحر الأسود

أتعرفون ما هي الصفات المشتركة بين الجزيئات المجهرية وشبكات الكمبيوتر؟ انها القدرة على بناء قواعد معلومات علمية عملاقة عن النظم البيئية في مختلف أنحاء العالم.
انها مهمة صعبة.

سنرحل للإلتقاء بالباحثين حول البحر الأسود الذين يجمعون التفاصيل الصغيرة للحصول على صورة أكبر.
على ضفاف نهر الدانوب، هناك فريق خاص من العلماء الرومانيين والأكروانيين الذين يعملون معا في بحث مشترك.
البحث يتطلب تقييم التطور الهيدرولوجي والبيولوجي في دلتا نهر الدانوب، وهي محمية مشتركة بين البلدين.الأمور تبدو جيدة.

جونيكا هانكانو،عالم البيئة، معهد حوث دلتا نهر الدانوب : “نمو الطحالب يتناقص. مؤخرا شهدنا تطور بعض أنواع الأحياء المائية التي تعد مؤشرا حيوياً على ان نوعية المياه أفضل “.

لكن رغم انخفاض النفايات الصناعية وتحسين كفاءة محطات معالجة المياه التي تعمل على تحسين جودة الماء في دلتا نهر الدانوب، المنطقة لا تزال تواجه تحديات أخرى.

ايليان ميشريسو، جغرافي، دلتا نهر الدانوب معهد بحوث في رومانيا: “هناك العديد من السدود والجسور على نهر الدانوب. وهذا يعني أن الدلتا يضيق والنهر آخذ في الاتساع، الأمر الذي يؤثر على التنوع البيئي في أنحاء المنطقة. الأشجار المستخدمة للحفاظ على الشواطئ تتراجع لأن اتجاه تدفق النهر اصبح عموديا اكثر منه افقيا.”

هناك تحديات مماثلة على الجانب الأوكراني من الدلتا. فالتصميم البيئي للنهر لا يتبع الحدود السياسية.

ميخائيل كورنيلوف: “المشكلة الرئيسية للدلتا في الجانب الأوكراني تتمثل في خطر الفيضانات بسبب ارتفاع منسوب مياه البحر. اضافة إلى بناء السدود على امتداد نهر الدانوب أحدث صعوبات في تبادل المياه بين النهر والبحيرات المجاورة الأمر الذي يؤدي إلى استنزاف هذه الأحواض البيئية. “

نتيجة تحليل عينات من العوالق الحيوانية والمياه والرواسب التي تم جمعها خلال بعثة بحثية في المختبر، تشير الى وجود أنباء مشجعة .

ليليانا تيدوروف، كيميائية، معهد بحوث دلتا نهر الدانوب معهد بحوث في رومانيا:“في السنوات الأخيرة، لاحظنا انخفاضا في تركيز المعادن الثقيلة مثل
الكادميوم والزنك والرصاص. هذه المعادن الثقيلة من المصادر الصناعية والزراعية، لا تزال موجودة، ولكن آثارها آخذة في الانخفاض في الرواسب وفي المياه في دلتا نهر الدانوب”.

جمع البيانات عن هذه المواد الكيميائية والغلاف الجوي والميكروبيولوجي والحيواني عملية مستمرة بانتظام في دلتا نهر الدانوب. ولكن النتائج لا تبقى في خزانات المختبر، انها تنشر على نطاق واسع.

نحن الآن في جنيف، في سويسرا. هنا البيانات البيئية القادمة من حوض البحر الأسود ومن دلتا نهر الدانوب، تستخدم لتصميم الخرائط التفاعلية وقواعد البيانات.

غريغوري جولياني، العالم في قضايا البيئة، جامعة جنيف: “يقال اننا، نحن الباحثون نعمل على تضييع خمسين بالمئة من وقتنا، إن لم يكن أكثر، في البحث عن هذه البيانات العلمية. انها غالبا ما تأتي بأشكال وبصفات مختلفة . لذلك علينا تحويلها لتتوافق مع البرنامج الذي نحتاجه. “

مساحة حوض البحر الأسود تبلغ أكثر من مليوني كيلومتر مربع، انه يقدم يوميا الكثير من البيانات العملية التي يتطلب تحليلها.

الباحثون في مشروع بحثي للاتحاد الأوروبي كانوا بحاجة إلى مساعدة. انها قدمت لهم بهيئة شبكة من اجهزة الكمبيوتر.

نيكولاس راي، بيئي، جامعة جنيف:“كل نقطة تمثل جامعة او مركزا حاسوبيا . جميعها تقدم لنا العشرات أو المئات بل آلالاف من أجهزة الكمبيوتر. هذا يعني امكانية الوصول إلى جزء من هذه الشبكة الحاسوبية التي تتيح لنا ارسال ما لدينا من معلومات الى العديد من أجهزة الكمبيوتر في آن واحد، هذا سيؤدي إلى تقليل الوقت الكلي لحساب نموذجنا الهيدرولوجي.”

لغاية الآن، الباحثون طوروا نماذج حاسوبية للاستخدام الأرضي، وللمعلومات السكانية والهيدرولوجية، كتدفق المياه أو مستوى المبيدات الحشرية في مياه حوض البحر الأسود. عشرون دولة تشترك في هذه المعلومات. كل شئ مجهز بصيغ مناسبة لمنصات مختلفة.

غريغوري جولياني، عالم في قضايا البيئة، جامعة جنيف: “هنا نرى، على سبيل المثال، نفس المعلومة مخزنة في نظامنا، بنقرة واحدة، أتمكن من رؤيتها على برنامج Google Earth. استطيع ايضا الحصول عليها من سمارتفون smartphone اومن لوحة ، أستطيع أن أرى نفس البيانات ، وبذلك نتمكن من العمل مباشرة، قضاء وقت اطول لتحليل المعلومات وفهم الظواهر.”

خبراء الكومبيوتر مع مهندسي البيئية كونوا فريق عمل للحصول على صورة دقيقة للبيانات البيئية المختلفة للأنهار الرئيسية كنهر الدانوب والدنيبر ، ولكن أيضا للمئات من الانهار التي تصب في البحر الأسود. ياله من تحد كبير.

الهام روح الله نجاد، مهندسة بيئي:“استخدمنا الخرائط الطبوغرافية لتحديد نماذجنا الهيدرولوجية . أحيانا، هذه الخرائط تفتقر إلى القرار. في هذه الحالة، كمثال، هذا النهر مقطوع. نفس التدفق ولكن كما لو ان الأمر يتعلق بنهرين مختلفين. لذلك كان علينا تصحيح هذا يدويا وبعناية كبيرة، وإلا فإن حساباتنا عن تدفق المياه ستفتقر الى الدقة. “

هذه الجهود ترتكز على ما يسمى بالنظام العالمي لإنظمة رصد الأرض. انه مصمم لاستخدام تقنيات المراقبة وتطوير قواعد بيانات علمية. لتوفر البيانات التفاعلية عن النظم البيئية في مختلف أنحاء العالم.

انطوني ليمان، منسق في المشروع: “اليوم لدينا تكنولوجيا متطورة جدا لرصد البيئة ، بأجهزة استشعار واقمار صناعية، و شبكة الانترنت لنشر هذه المعلومات. لذلك اننا نعيش في زمن التنوير بالنسبة الى ما كان يحدث في الماضي. لكن، من جهة أخرى، فقدنا الاتصال مع الواقع البيئي. لذا بالنسبة لي، الموضوع الرئيسي لهذا الجهد لتقاسم المعلومات هو إعادة مجتمعنا الى هذا الواقع البيئي المعقد.”

لنعد الآن الى دلتا نهر الدانوب . الباحثون يعملون الآن على التطبيقات العملية لتسهيل الحصول على البيانات الأساسية للبيئة.

ميخائيل كورنيلوف:“التكامل بين جميع البيانات من مختلف البلدان يسمح لنا علميا بالحصول على لمحة عامة عن الوضع في حوض البحر الأسود، وهذا يساعدنا، على سبيل المثال، على تقييم وتوقع سيناريوهات التغيرات المناخية المحتملة في المنطقة “.

جينكا هانكو،عالم بيئة: “في وقت لاحق سنتمكن من استخدام هذه البيانات لتحسين استراتيجياتنا لقياس مخاطر الفيضانات، وفقدان التنوع البيئي أو تغير النظام الإيكولوجي”.

انطوني ليمان، منسق في المشروع:“حين تتوفر هذه المعلومات للجميع ، سيكون هناك اطلاع اكبر. وحين يكون الناس على إطلاع، الديمقراطية، براي، يمكن أن تعمل”.

الباحثون يقولون، غروب الشمس في دلتا نهر الدانوب منظر رائع حقا بانتظار بزوغ فجر جديد من جمع البيانات البيئية .
http://www.envirogrids.net

اختيار المحرر

المقال المقبل

عالم الغد

غرينلاند:اسرار ذوبان الكتل الثلجية؟