عاجل

السفير السوري في بغداد نواف الفارس يعلن استقالته من منصبه والانشقاق عن الحكومة للانضمام إلى صفوف الثورة. قرار الفارس يتزامن مع استمرار الجدل بين القوى الغربية وروسيا حول اشراك إيران في جهود حل الازمة السورية خاصة بعد الطلب الواضح من الموفد الدولي الخاص كوفي آنان. سفيرة الولايات المتحدة في الامم المتحدة سوزان رايس تقول:
“بالتاكيد إيران هي جزء من الازمة في سوريا فهي تدعم نظام الاسد وتساعده ماديا وبطرق أخرى ولم تبد اي استعداد للمساهمة بشكل بناء” نائب السفير الروسي في الامم المتحدة ألكسندر بانكين يقول:
“إذا اردنا إستعراض كل الاطراف المؤثرة وإيران من بين هؤلاء، فعلينا أن نحضرهم إلى طاولة المفاوضات بصرف النظر عن ما نعتقده بشان ايدلوجياتهم وتوجهاتهم” في سياق متصل طرحت الدول الغربية مشروع قرار جديد على مجلس الامن يمهل النظام السوري عشرة ايام لسحب الاسلحة الثقيلة من المدن الخارجة عن سيطرته او الوقوع تحت طائلة عقوبات دبلوماسية واقتصادية.