عاجل

المعارضة السورية تتهم دمشق بارتكاب مجزرة في التريمسة ودمشق تنفي

تقرأ الآن:

المعارضة السورية تتهم دمشق بارتكاب مجزرة في التريمسة ودمشق تنفي

حجم النص Aa Aa

تصعيد في أعمال العنف تشهده سوريا التي لا يبدو أن أزمتها قرب حلها. بلدة التريمسة في ضواحي حماة شهدت مجزرةً راح ضحيتها حوالي 200 شخص بعد تعرضها للقصف بالدبابات والمروحيات تقول مصادر في المعارضة. دمشق ردت على هذه الاتهامات بأن ما جرى في التريمسة، من فِعل مجموعة إرهابية ووسائل إعلامية “متعطشة للدماء” من أجل تأليب الرأي العام الدولي ضد سوريا والدفع إلى تدخل عسكري أجنبي.الإخوان المسلمون في سوريا يحمِّلون كوفي أنان وروسيا وإيران مسؤولية الدم المراق في بلدة التريمسة.
المعارضة تؤكد أن القوات النظامية قصفت مسجدا حاول سكان البلدة الاحتماء به وذبحت عددا من الضحايا بالسكاكين. التريمسة هذه البلدة الصغيرة أصبحت مدينة أشباح بعد أن قُتِل مَن قُتل ونزوح من بقي على قيد الحياة إلى مناطق أقل اضطرابا. في هذه الأثناء، وبعد زيارة وفد من المعارضة السورية موسكو، هذه الأخيرة تدعو المبعوث الأممي والعربي لحل الأزمة السورية كوفي أنان إلى أن ينشط أكثر مع المعارضة السورية وأن لا تقتصر جهوده على البحث عن حل للأزمة بالتباحث مع دمشق فقط. أنان سيُستقبل من طرف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يوم الاثنين. وحذرت موسكو من أنها ستعارض أي مشروع قرار في الأمم المتحدة يستخدم البند السابع من ميثاق الأمم المتحدة لفرض حل للأزمة في سوريا في الوقت الذي تطالب فيه المعارضة بقرار أممي “عاجل وحاسم” ضد دمشق واللجوء إلى كل الخيارات بما فيها استخدام القوة.