عاجل

عاجل

فتاة روسية تصلب نفسها احتجاجا على سجن قتيات فرقة بوسي ريوت

تقرأ الآن:

فتاة روسية تصلب نفسها احتجاجا على سجن قتيات فرقة بوسي ريوت

حجم النص Aa Aa

“الحرية يمكن أن تكون هنا “هذا ما كتبته فتاة روسية في الثانية والعشرين من العمر على صليب خشبي نصبته أمام كنيسة وسط مدينة سان بطرسبرغ احتجاجا على سجن فتيات فرقة بوسي ريوت .
الفتاة قامت بصلب نفسها حوالي ساعة ووصلت الشرطة بعدها لتعتقل الفتاة
بتهمة انتهاك قوانين النظام العام .

أعضاء الفرقة الثلاث كن قد اعتقلن في وقت سابق لاقتحامهن الكنيسة والقيام بالرقص والغناء في داخلها وأعلن مؤخرا اضرابهن عن الطعام احتجاجا على المحاكمة غير القانونية.
ويشار الى أن محامي الفرقة أكد عزم الفتيات على كتابة رسالة الى الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون لمطالبة اللجنة التابعة للامم المتحدة لحقوق الإنسان بالنظر في القضية.