عاجل

تقرأ الآن:

لمسات أخيرة على التحضيرات الأولمبية في لندن قبل وصول الوفود المشارِكة


المملكة المتحدة

لمسات أخيرة على التحضيرات الأولمبية في لندن قبل وصول الوفود المشارِكة

قبل اثني عشر يوما من انطلاق الألعاب الأولمبية، آخر اللمسات توضع خلال نهاية الأسبوع الجاري على الاستعدادات قبل بداية وصول غالبية الرياضيين والوفود الرسمية يوم الاثنين.

المنظمون استهلكوا طاقات كبيرة في تأمين وسائل النقل وضمان السلامة والأمن خلال الألعاب الاولمبية في لندن، مع ذلك اللنديون غير مطئنين ولو أن مارك إيفيرز مدير النقل الخاص بالألعاب الأولمبية يقول:

“نحن واثقون. اللندنيون متعودون على التنقل في المدينة خلال التظاهرات الكبرى، لكن الحركة ستبلغ مستويات غير مسبوقة، لذا، من المهم جدا أن ينظم الناس أنفسهم لكي يتفادوا الأماكن المختنقة”.

التوقعات تشير إلى إمكانية وصول خمسة ملايين شخص إلى لندن لحضور هذه الألعاب. التخوفات من اختناق حركة المرو أصبحت هاجس جميع قطاعات النقل. وهو ما يعبر عنه سائق سيارة أجرة لندني قائلا:

“لا يمكن أن تعرج يمينا ولا يسارا على الطرق الأولمبية. الطرقات ستختنق بشدة. ستتحول الأمور إلى فوضى”.

فتاة تقول:

“الأمر صعب فعلا، خصوصا إذا كان معك رضيع أو عربة الأطفال. صعب الصعود إلى عربة القطار خلال ساعات الذُّروة، فما بالك عندما تنطلق الألعاب الأولمبية”.

وتقول هذه السيدة:

“سيتحول الأمر إلى كابوس، لكن ما الذي يمكن أن نفعله؟”.

لمواجهة مثل هذه التحديات تم استحداث محطات ميترو جديدة وتوسيع أخرى، إضافة إلى تحسين الخدمات في عدد من خطوط هذا الميترو الذي يُعد أحدَ الأقدم على مستوى العالم. في حال عدم كفاية هذه الإجراءات، فإن الاعتماد على الأقدام يبقى حلا معقولا..هذا بطبيعة الحال إذا احترَم فصلُ الصيف نفسَه ولم يسمح للأمطار أن تستبيح حُرمته.