عاجل

تراجع ملحوظ في توقعات صندوق النقد الدولي للنمو العالمي و تحذيرمن بطء متزايد للنمو خاصة في اوروبا و الولايات المتحدة وتفاقم للازمة المالية الاوروبية ما لم يتحرك واضعو السياسات المالية بمزيد من القوة والسرعة لحل ازمة الديون.

سُجل تراجع طفيف في مستوى النمو نسبة الى شهر نيسان ابريل الماضي و من ثلاثة فاصلة خمسة بالمئة سجلت كمعدل لهذا العام توقعات الصندوق تشير الى ثلاثة نقاط فاصل تسعة للعام المقبل.

خوسيه فينيالز من صندوق النقد الدولي تحدث ليورونيوز:” هل المسؤولون السياسيون في اوروبا على استعداد للقيام بما يلزم من اجل وضع الاتحاد على اسس مالية صلبة الجواب هو نعم و الامل ان لا يطول بهم الامر و ان يأتي الحل في اقرب وقت”.

و يرى صندوق النقد الدولي ان الرقابة المصرفية الموحدة في اوروبا هي خطوة في الاتجاه الصحيح بالنسبة لصندوق النقد الدولي … لكن الحاجة هي للمزيد من الخطوات”.

خوسيه فينيلز من صندوق النقد الدولي:“يجب ان لا ننسى المصارف مسؤولية وطنية الآن وعلى السلطات السياسية في مختلف البلدان ان تتأكد من حسن اعادة رسملة بعض المصارف حين تدعو الحاجة و اعادة هيكلة بعضها و تصفية المصارف التي لا تستطيع الاستمرار بالعمل”.

صندوق النقد الدولي يلفت الى أنه في ظل ركود منطقة اليورو و تباطؤ النمو الاميركي تتباطأ نسبيا اقتصادات صاعدة رئيسية خاصة في الهند والبرازيل والصين.