عاجل

في خطوة رمزية تدعم خطة التقشف التي فرضتها الحكومة الإسبانية للخروج من الأزمة المالية الخانقة، الملك خوان كارلوس وبقية افراد العائلة الملكية في اسبانيا، يقررون خفض رواتبهم بنسبة سبعة فاصلة واحد في المائة، وهي نفس النسبة التي فرضت على موظفي القطاع العام.