عاجل

النقابات تذكر بالمساعدات التي حصلت عليها سيتروان للحفاظ على الوظائف

تقرأ الآن:

النقابات تذكر بالمساعدات التي حصلت عليها سيتروان للحفاظ على الوظائف

حجم النص Aa Aa

بعد صدمة الإعلان عن خطة إعادة ترتيب الوظائف في شركة بي اس آ، بيجو سيتروين، يبدو الموقف اليوم مفتوحاً أمام التفاوض .. حيث تباشر الحكومة الفرنسية مباحثاتها مع النقابات، وغدا يلتقي وزير التقويم الإنتاجي، ارنو مونتبورغ رئيس المجموعة فيليب فارين.
فالرئيس هولند اعتبر خطة الصرف غير مقبولة، والعمال في مصنع اولناي سو بوا لا يخفون سخطهم.
وخطة بي أس آ بيجو، سيتروان تقضي بإلغاء ثمانية آلاف وظيفة في فرنسا وإغلاق مصنع أولناي سو بوا، ما يمثل فقدان ثلاثة آلاف وظيفة. الى جانب صرف الف وأربعمئة عامل من موقع لاجانيه في رين.
وهذه أول خطة صرف بهذا المستوى تطال قطاع تصنيع السيارات في فرنسا، منذ عشرين عاماً، الأمين العام لنقابة سي جي تي، لدى بي اس أ بيجو ستروين، فيليب جوليان يقول:
“ حتى الآن لم يقدموا لنا سبب إغلاق الموقع، فالمصنع حديث ، ويتميز بموقع استراتيجي، قرب المطار، وطرق سكك الحديد، والطرقات السريعة، وهو غير بعيد عن باريس،. وما من حجة مقنعة لإغلاقه، نحن نصنع ال “سيه تروا“، السيارة الأكثر مبيعاً للمجموعة. والإدارة تتوقع تصنيع أربعمئة وخمسين آلف سيارة. ما يؤمن الإنتاج حتى العام الفين وستة عشرة. “
وقطاع تصنيع السيارات حصل في فرنسا على مبلغ أربع مليارات يورو من المساعدات من الدولة قبل بضع سنوات والنقابات لم تنس ذلك. فيليب جوليان يذكر الحكومة بالوعود التي قطعتها الشركة مقابل الحصول على مساعدات: “نطالب الحكومة أن تلزم شركة بي اس آس، بيجو سيتروان، بإحترام الإتفاقات التي وقعتها والتي بموجبها حصلت على مساعدات هائلة، بمئات الملايين . وبموجب هذا العقد التزمت بي اس آ الحفاظ على الوظائف.”.