عاجل

عاجل

خدمات تعليمية في المياه

تقرأ الآن:

خدمات تعليمية في المياه

حجم النص Aa Aa

هناك تجارب تعليمية ليست تقليدية، على سبيل المثال، كيفية التواصل مع الشباب في مدارس عائمة لنقل رسالة عبر المياه في بنغلاديش والدنمارك والهند.

بنغلادش:المدارس العائمة
في بنغلاديش، تغير المناخ والفيضانات اسباب أدت الى ارتفاع معدلات التسرب من المدرسة. هناك مشروع يعمل على تحويل القوارب التقليدية إلى مدارس عائمة لضمان توفير خدمات تعليمية للذين يعيشون في المياه. الفيضانات الموسمية والتي غالبا ما تؤدي إلى عزل آلاف القرى من الأسباب الرئيسية.

لسد هذه الفجوة القوارب التقليدية تحولت الى مدارس بمبادرة من منظمة
Shidhulai Swanirvar Sangstha وهي منظمة غير ربحية تعمل على تحسين حياة سكان القرى في بنغلادش باستخدام القوارب.
اضافة إلى خدمات تعليم الأطفال ، هناك المكتبات التي تحتوي على حوالي الف وخمسمئة كتاب والكومبيوترات وخدمات الهاتف المحمول.

http://www.shidhulai.org/

الرحلات البحرية لمعالجة الشباب

الرحلة البحرية قد تكون تجربة لشفاء بعض من الشباب المضطرب. انه المشروع الذي تموله بلجيكا والذي يعمل على ارسال الاحداث الجانحين في رحلات مع مرشدين اجتماعيين كوسيلة لتعليم الانضباط من خلال العمل الجماعي والتفاعل. التفكير في مشاكلهم، وإعادة بناء الهوية .
مركب شراعي توجه الى السواحل الدانماركية. على متنه سته اشخاص: اربعة شباب اضافة الى اثنين من المرشدين للعمل كفريق واحد. بالنسبة الى هؤلاء الشباب ، انها فرصة لتغيير بيئتهم وكسر الروتين اليومي. قبل الإلتحاق بالطاقم على هؤلاء الشباب إتمام فترة تجريبية لمعرفة مدى امكانية انسجامهم مع المجموعة . اربعون بالمئة من المرشحين فقط سيذهبون في رحلة تستغرق اربعة اسابيع يقطعون فيها 1500 كيلو مترا.
تفاصيل سجل المركب يشهد بالتقدم الذي أحرزه الشباب . المرشدون الاجتماعييون يقرر ون من بعد إمكانية عودة هؤلاء الشباب إلى ديارهم، في نهاية الرحلة، أو الحاجة الى مساعدتهم مستقبلاً.

http://www.aidealajeunesse.cfwb.be/fileadmin/sites/ajss/dossiers/report13/cadre.htm

سفينة السلام

اليابان لا زالت تعاني من القصف النووي لنهاية الحرب العالمية الثانية. هناك منظمة غير حكومية تعمل على تعزيز السلام من خلال السفر. مشروع “ سفينة السلام “ يقدم الحوار القائم على الأنشطة التعليمية لخلق الوعي والتشجيع على التغيير السياسي والإجتماعي بطريقة ايجابية. سفينة السلام توجهت إلى كوتشي، جنوب الهند. على متنها بعض من ناجي هيروشيما وناغازاكي. تم تأسيسها في عام 1983 من قبل منظمة غير حكومية مقرها في اليابان، تهدف إلى نشر رسالة السلام في جميع أنحاء العالم.انها سفينة يستأجرها الركاب للسفر حول العالم في بعثات السلام. خمسة وسبعون رحلة دولية حتلى الآن إلى خمسة واربعين بلد. في هذه الرحلة إلى الهند، الناجون يتحدثون عن أهمية التعليم. الجميع يشعرون بأن زيارة الهند سارت بشكل جيد جدا. والآن الوقت قد حان للتخطيط لرحلة سلام أخرى.