عاجل

تقرأ الآن:

حادثة اطلاق النار في السينما تثير تساؤلات عن قوانين حيازة السلاح في الولايات المتحدة


الولايات المتحدة الأمريكية

حادثة اطلاق النار في السينما تثير تساؤلات عن قوانين حيازة السلاح في الولايات المتحدة

جيمس هولمز مطلق النار الذي اعتقل بعد قيامه باستهداف متفرجين داخل صالة سينما في ولاية كولورادو كان قد اشترى اكثر من 6 الاف رصاصة وطلق ناري بشكل قانوني عبر الانترنت خلال الشهرين الماضيين وهنا تطرح تساؤلات عن الضوابط والقوانين المتعلقة بحيازة السلاح في الولايات المتحدة .

عمدة مدينة نيويورك مايكل بلومبرج كان قد انتقد الرئيس الأمريكي باراك أوباما ومنافسه الجمهوري ميت رومني لعدم تطرقهما لقوانين حمل السلاح الضعيفة في الولايات المتحدة.

ريتشارد تايلو مالك مخزن لبيع الاسلحة المرخصة يقول :“لتتمكن من شراء سلاح في كولورادو يجب يكون عمرك أكثر من 21 عاما وايضا يتم التحقق من الملف الجنائي الخاص بك اي يجب ان يكون الشخص لا يملك اي ملقف جنائي ،وهذا الامر يتطلب للتحقق من تلك الاشياء بضع ساعات ،ولكن تظهر خلفية شراء السلاح لحظة اختياره”.

ومن بين الذخائر التي اشتراها جيمس هولمز البالغ من العمر 24 عاما،3 الاف طلقة نارية لاسلحة هجومية و300 طلقة لبنادق. وكانت الشرطة في كولورادو افادت انها عثرت على متفجرات “متطورة للغاية” معدة للتفجير داخل شقة هولمز. ريتشارد تايلور: “لا اعتقد ان فرض حظر كامل على الأسلحة النارية سوف يضع حدا لهذا النوع من الجرائم ،المجرمون يستطعون ايجاد الوسيلة المناسبة لارتكاب جرائمهم ،مثلا منهم من يقوم باشعال حريق في مسرح من خلال سكب المواد القابلة للاشتعال و حرق المكان مثلا من يدري ؟”.

هذه الجريمة تذكر بحادثة عام 1999 في مدرسة كولومبين العليا بالقرب من دنفر وعلى بعد 23 كيلومترا من الحادثة الاخيرة حيث قام الطالبان إريك هاريس وديلان كليبولد، باطلاق نار أسفر عن مقتل 12 طالبا ومدرس واحد وبعدها انتحرا اثناء محاولتهما الهرب .