عاجل

تقرأ الآن:

الرئيس الامريكي يأمر بتنكيس الاعلام حدادا على ضحايا مجزرة سينما كولورادو


الولايات المتحدة الأمريكية

الرئيس الامريكي يأمر بتنكيس الاعلام حدادا على ضحايا مجزرة سينما كولورادو

مع الدموع والورود تجمعت عائلات ضحايا حادثة كولورادو أمام السينما حيث وقعت المجزرة ، لاضاءة الشموع لارواح الضحايا .

الرئيس الامريكي باراك اوباما أمر بتنكيس الاعلام فوق جميع المباني العامة والبعثات الدبلوماسية والقواعد العسكرية حدادا على ضحايا كولورادو.

هارون بينيت،أحد المعزين يقول :“لقد أتينا الى هنا لإظهار دعمنا للأسر التي فقدت افرادا منها وللاشخاص الذين اصيبو هذا يسمح لنا بالوقوف جنبا الى جنب في مدينتنا كي لا نسمح لانفسنا ان نكون فريسة لشخص تافه قام بقتل الابرياء من النساء والاطفال والشباب”.

التحقيقات الاولية أشارت الى أن شخصية جيمس هولمز تميل الي العزلة والانطواء
وقالت أحد صديقاته أنه خلال المدرسة الثانوية كان غريبا حيث أنه كان دائما ما يهتف للاوغاد أثناء مشاهدته أفلام القوى الخارقة ،أما عند تفتيش منزله فقد عثر على كم كبير من المتفجرات.

دان أوتس قائد شرطة أورورا يقول :“رأيت كمية هائلة من الأسلاك الكهربائية وجرارا مملوءة بالذخيرة وأخرى بالسوائل، بعضها يشبه آليات إطلاق القذائفوهذا الامر خطير للغاية “.

وأعربت عائلة الشاب عن استعدادها للتعاون مع التحقيق،وقالت ما زلنا نحاول التعود على تقبل ما حصل وذلك بعدما اكدت ارلن والدة جيمس هولمز ان ابنها هو المتهم باطلاق النار.

وفي دور السينما في العاصمة واشنطن وضعت لافتة توضح لرواد السينما أنه بسبب الأحداث الأخيرة، سيقوم العاملون في السينما بتفتيش حقائبهم.