عاجل

تقرأ الآن:

تصعيدٌ أمني خطير في سوريا وتجديدُ مهمة بعثة المراقبين للمرة الأخيرة


العالم

تصعيدٌ أمني خطير في سوريا وتجديدُ مهمة بعثة المراقبين للمرة الأخيرة

الوضع الميداني في سوريا يشهد تطورا متسارعا طغت عليه معارك شرسة في دمشق بعد إعلان القوات الحكومية شنها “هجوما مضادا” منذ مساء الخميس من أجل استعادة السيطرة على أحياء دمشقية كانت مسرحا خلال اليومين الأخيرين لهجمات من طرف المعارضة المسلحة على غرار حي الميدان.
في الوقت ذاته، أعلن نشطاء معارضون لدمشق نشوب معارك للمرة الأولى في حلب، شمال سوريا، اتسمت بعنف شديد في عدد من الأحياء كالأعظمية وصلاح الدين والأكرمية وأرض الصباغ.
صباح الجمعة شهد أيضا تشييع جثامين كبار مسؤولي الدولة الثلاثة الذين قتلوا في تفجير مقر الأمن القومي في دمشق يوم الأربعاء، وذلك بحضور فاروق الشرع نائبِ الرئيس السوري . وفي اليوم ذاته، توفي رئيس مكتب الامن القومي هشام اختيار متأثرا بالجروح التي أصيب بها خلال تفجير المبنى الأمني في دمشق.

سياسيا، جددت الأمم المتحدة مهمة بعثة المراقبين للمرة الأخيرة ولمدة شهر واحد فقط، فيما حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الدول الكبرى الغربية من القيام بأيِّ مسعًى ضد دمشق خارج إطار مجلس الأمن الدولي مؤكدا أن أيَّ محاولة خارج هذا الإطار ستكون غير مُجدية ومضرة بسلطة المنظمة الدولية..