عاجل

حزنٌ ودموع في الولايات المتحدة بعد قتل 12 شخصا وجرح 59 في قاعة سينما

تقرأ الآن:

حزنٌ ودموع في الولايات المتحدة بعد قتل 12 شخصا وجرح 59 في قاعة سينما

حجم النص Aa Aa

حزن ودموع في الولايات المتحدة الأمريكية بعد اعتداء بإطلاق النار داخل قاعة سينما في ضاحية أورورا في دنفر في ولاية كولورادو نفذه شاب في الرابعة والعشرين من العمر مدججٌ بالسلاح خلال العرض الأول لفيلم الرجل الوطواط قبل اعتقاله في المحيط الخارجي للسينما. حصيلة ضحايا هذ الاعتداء بلغت اثني عشر قتيلا وتسعةً وخمسين جريحا، عدد منهم في حالة خطيرة.
مصالح الأمن تجد صعوبة في الدخول إلى شقة الجاني المفخخة بالمتفجرات.

دان أوتس قائد شرطة أورورا يوضح قائلا:

“رأيت كمية هائلة من الأسلاك الكهربائية وجرارا مملوءة بالذخيرة وأخرى بالسوائل، بعضها يشبه آليات إطلاق القذائف. أمامنا تحديات تجعل دخول الشقة بسلام أمرا في غاية الصعوبة”.

الشرطة تقول إن الجاني طالب في كلية الطب في مدينة دنفر اسمه جيمس هولمز وهو من مواليد مدينة سان دييغو في كاليفورنيا.

دان أوتس قائد شرطة يضيف:

“خلال الأيام الستين الماضية، اشترى أربعة مسدسات في المتاجر المحلية الخاصة بالسلاح، كما اشترى على الأنترنت أكثر من ستة آلاف قطعة ذخيرة”.

الاعتداء الذي حصل في دنفر دفع الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى تأجيل نشاطات حملته الانتخابية إلى أوقات لاحقة، كما قامت مصالح الأمن بإحاطة قاعات سينما ومسارح في نيويورك بإجراءات أمنية استثنائية تحسبا لأي طارئ. هذه المجزرة أعادت النقاش إلى الواجهة حول حرية حمل السلاح في الولايات المتحدة الأمريكية.

على الضفة الأخرى م المحيط الأطلسي، ألغي العرض الأول لفيلم الرجل الوطواط في إحدى قاعات سينما جادة الشانزيليزيه في العاصمة الفرنسية باريس بعدما كان العرض مبرمجا يوم الجمعة، إضافة إلى إلغاء الندوات الصحفية المرافقة للعرض مع مخرج الفيلم والممثلين.