عاجل

الأمريكي المتهم بقتل اثني عشر شخصا وجرح ثمانية وخمسين آخرين، داخل قاعة للسينما في مدينة “أورورا” في ولاية كولورادو، “جيمس هولمز” مثل أمام القضاء بعد ثلاثة أيام من وقوع المجزرة.وسيوجه القضاء الاتهام الى “هولمز” في الثلاثين من الشهر الحالي.
وبحسب مدعية كولورادو كارول تشامبرز فانه سيتم التشاور مع عائلات الضحايا، لتحديد ما اذا كانت جهة الاتهام ستطلب انزال عقوبة الاعدام بهولمز، وهي تقول: “إذا طلب انزال عقوبة الاعدام فسيتأثر الضحايا بقرار كهذا بشكل كبير ولسنوات. تلك عملية طويلة ستؤثر في حياتهم لسنوات عدة. وهم يريدون المساهمة في قرار كهذا، وهذا ما نريده ايضا”.
ومنذ اعادة العمل بعقوبة الاعدام في كولورادو عام ستة وسبعين الى الآن، تم اعدام شخص واحد.وتقول الشرطة ان المتهم قام باستعدادات منذ أشهر عدة لتنفيذ الهجوم، وقد حجزت حاسوبه الشخصي لمحاولة فهم أفضل لدواعي ارتكابه الجريمة، وهو الطالب في طب الأعصاب في جامعة كولورادو.وكان الضحايا اصيبوا داخل قاعة للسينما اثناء العرض الأول لفيلم “باتمان“، الذي كان ينتظر مشاهدته ملايين الأشخاص.