عاجل

اغلق المؤشر الرئيسي في بورصة مدريد “ايبكس 35” على انخفاض بلغ واحد فاصل واحد في المائة رغم قرار السلطات الاسبانية حظر البيع على المكشوف لكل الأوراق المالية الاسبانية لمدة ثلاثة أشهر.

استمرار انخفاض بورصة مدريد ياتي في وقت أكد فيه وزير الاقتصاد الاسباني لويس دي غويندوس عدم حاجة البلاد إلى حزمة انقاذ شاملة من الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي، تأكيد لم ينجح في ازالة مخاوف المستثمرين والمحللين خاصة مع ارتفاع تكاليف اقتراض البلاد إلى مستويات قياسية بلغت 7.5%.

المحلل الاقتصادي خوان توربيو يقول:
“السياسة التقشفية كانت خيارا منذ اشهر قليلة عندئذ كانت هناك فرصة أن تنجح هذه السياسة. في الوقت الحالي لا يبدو أن الاسواق تثق في اي خطوات ستتخذها الحكومة”

غرق البلاد في انكماش اقتصادي يتزامن مع حالة استياء اجتماعي عام تجسدت في العديد من المظاهرات والاحتجاجت التي شهدتها مختلف المدن الاسبانية بسبب الاجراءات التشفية التي اعلنتها الحكومة لتوفير 65 مليار يورو بحلول عام 2014.