عاجل

تقرأ الآن:

مجزرة "أورورا" تثير جدلا حول بيع السلاح في الولايات المتحدة


الولايات المتحدة الأمريكية

مجزرة "أورورا" تثير جدلا حول بيع السلاح في الولايات المتحدة

تقمص الممثل كريستيان بال بطل فيلم باتمان دوره حتى الاخر. “بال” زار الثلاثاء النصب التذكاري الذي يجري تشييده تكريما لارواح ضحايا المجزرة التي وقعت الجمعة الماضي في قاعة للسينما بمدينة “أورورا” في ولاية كولورادو الامريكية .
بال تحول ايضا الى المستشفى لعيادة سبعة مصابين في حادثة اطلاق النار التي تهدد بالتاثير في صناعة الافلام الامريكية.

تقول المنتجة المستقلة في هوليوود الصينية “وانغ يوان”:

“ لا يجب ان تتلقى هوليوود توجيهات. التوجيه الوحيد ان لزم الامر يتاتى من القيمة السوقية. فالعمل الانتاجي يرتكز على السوق.
تعديل الانتاج في هوليود يتم في فترة زمنية معينة. لكن من منظور اوسع فان هوليوود لا تسعى الا الى الحصول على فوائد تجارية.”

حادثة اطلاق نار اثارت مجددا قضية بيع السلاح للمواطنين.

تقول المتخصصة في هذا الشان “مارتا ستيوارت”:

“ لدينا مرشحان الى الرئاسة لم يستطع أي منهما قول اي شيء في مسالة السيطرة على السلاح على الرغم من انه من الضروري جدا في هذا العالم الذي تباع فيه كل الاشياء بما فيها الاشياء السيئة ان توضع القيود على ذلك .”

وكان الطالب جيمس هولمز قد اطلق النار الجمعة الماضي على المشاهدين الذين حضروا العرض الاول لفيلم “باتمان” في قاعة سينما بمدينة اورورا الامريكية فاردى اثني عشر منهم قتلى وجرح ثمانية وخمسين اخرين.