عاجل

حلب ثاني المدن السورية تشهد منذ أيام معارك شرسة بين الجيش الحر والجيش النظامي في الوقت الذي أشارت فيه بعض الأنباء عن تحرك العديد من المدرعات والجنود من مناطق إدلب وحماه لتعزيز قوات الجيش النظامي في المدينة.

ففي حي الشعار تمكن عناصر الجيش الحر من الاستيلاء على مركز للشرطة بعد اشتباكات أسفرت عن سقوط قتلى من بين الجيش النظامي واعتقال عدد منهم.

الاشتباكات التي استعملت فيها قوات بشار الأسد الطائرات الحربية امتدت إلى أحياء جميلية و صلاح الدين وجامعة حلب، وأدت إلى سقوط ضحايا من المدنيين بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. فيما اندلعت مظاهرات حاشدة في أحياء الفرقان والاشرفية وحلب الجديدة للمطالبة بإسقاط النظام.

وعن الأوضاع العامة في سوريا قال القائد الجديد لفريق المراقبين الدوليين باباكر غاي: “لقد انقضى شهر وأمامنا سبعة وعشرون يوما قبل انتهاء مهمتنا، سنوظف خلالها كل الفرص للتخفيف من معاناة المدنيين، هذا هو شغلنا الشاغل”

وفي العاصمة السورية دمشق اندلعت اشتباكات عنيفة صباح يوم الخميس في مخيم اليرموك في الوقت الذي شهدت فيه أحياء القابون والعسالي والتضامن قصفا عنيفا.