عاجل

عادت الاشتباكات مرة أخرى إلى مدينة طرابلس في الشمال اللبناني بين مجموعات سنية و علوية استخدمت فيها الأسلحة الخفيفة و المتوسطة.

واندلعت الاشتباكات اثر الاعتداء على شابين علويين بالضرب والطعن حسبما افادت مصادر أمنية لبنانية.

و استمرت الاشتباكات طيلة اللية الماضية، بين باب التبانة الذي تسكنه غالبية سنية وجبل محسن الذي تسكنه غالبية علوية.

و تدخل الجيش اللبناني ورد على مصادر إطلاق النيران، الأمر الذي ساعد على انحسارها بعض الشيء.

وشهدت طرابلس جولات من الاشتباكات المسلحة منذ اندلاع الثورة السورية أوقعت العديد من الضحايا.