عاجل

تقرأ الآن:

أولمبياد لندن: يوم ثان حافل بالتتويجات والأرقام القياسية


رياضة

أولمبياد لندن: يوم ثان حافل بالتتويجات والأرقام القياسية

أولمبياد لندن دخل الأحد في يومه الثاني من المنافسة، يوم شهد بداية التصفيات لبعض الإختصاصات والأدوار النهائية للبعض الآخر، في منافسة السباحة لفئة السيدات انتزعت الأمريكية دانا فولمر اللقب الأولمبي لاختصاص مائة متر فراشة كما حطمت في الوقت عينه الرقم القياسي العالمي للإختصاص بزمن خمس وخمسين ثانية وثمانية وتسعين جزءا مئويا، الميدالية الفضية عادت للصينية يينغ ليو بينما توجت الأسترالية أليسيا كوتس بالنحاسية. 
في فئة الرجال  عاد اللقب الأولمبي ومعدنه الثمين للاختصاص مائة متر سباحة على الصدر للجنوب أفريقي كامرون فان دربورغ الذي تمكن أيضا من تحطيم الرقم القياسي العالمي لهذا الإختصاص بزمن ثمانية وخمسين ثانية وستة وأربعين جزءا مئويا، معدن الفضة عاد للأسترالي كريستيان سبرانغر، الأمريكي براندن هانسون نال الميدالية البرونزية.
 
وفي سباق أربعمائة متر سباحة حرة سيدات تألقت كامي موفا مانحة بلدها فرنسا ذهبيته الأولى في الألعاب، موفا حطمت أيضا الرقم القياسي الأولمبي للإختصاص بزمن أربع دقائق وثانية واحدة وخمسة وأربعين جزءا من المائة، ميدالية الفضة عادت للأمريكية أليسون شميث بينما عاد البرونز للبريطانية ريبيكا أدلينغتون حاملة اللقب.
 
وفي نفس اليوم فرنسا أثرت سجلّها بذهبية ثانية في اختصاص أربع مرات مائة متر تناوب سباحة حرة، سابقة في السباحة الفرنسية بفضل الشاب يانيك أنيال وزملائه الذين نالوا المعدن الثمين أمام المنتخب الأمريكي بعملاقيه مايكل فالبس ورايان لوكتي والذي اكتفى بالفضة بينما عادت ميدالية النحاس للمنتخب الروسي. 

 

 
في فئة الرجال  عاد اللقب الأولمبي ومعدنه الثمين للاختصاص مائة متر سباحة على الصدر للجنوب أفريقي كامرون فان دربورغ الذي تمكن أيضا من تحطيم الرقم القياسي العالمي لهذا الإختصاص بزمن ثمانية وخمسين ثانية وستة وأربعين جزءا مئويا، معدن الفضة عاد للأسترالي كريستيان سبرانغر، الأمريكي براندن هانسون نال الميدالية البرونزية.
 
وفي سباق أربعمائة متر سباحة حرة سيدات تألقت كامي موفا مانحة بلدها فرنسا ذهبيته الأولى في الألعاب، موفا حطمت أيضا الرقم القياسي الأولمبي للإختصاص بزمن أربع دقائق وثانية واحدة وخمسة وأربعين جزءا من المائة، ميدالية الفضة عادت للأمريكية أليسون شميث بينما عاد البرونز للبريطانية ريبيكا أدلينغتون حاملة اللقب.
 
وفي نفس اليوم فرنسا أثرت سجلّها بذهبية ثانية في اختصاص أربع مرات مائة متر تناوب سباحة حرة، سابقة في السباحة الفرنسية بفضل الشاب يانيك أنيال وزملائه الذين نالوا المعدن الثمين أمام المنتخب الأمريكي بعملاقيه مايكل فالبس ورايان لوكتي والذي اكتفى بالفضة بينما عادت ميدالية النحاس للمنتخب الروسي. 

 
في منافسة الرمي بالمسدس الهوائي عادت الميدالية الذهبية للصينية غوو وينجون التي تمكنت من الإحتفاظ بلقبها الأولمبي الذي أحرزته قبل أربع سنوات على أرضها وأمام جمهورها بألعاب بكين، ميدالية الفضة عادت للفرنسية سيلين غوبيرفيل بينما نالت الأوكرانية أولينا كوستيفتش ميدالية البرونز.
 
عربياً، احتلّت التونسية نورة نصري المركز الثلاثين فيما اكتفت العراقية نور عامر بالمركز السادس والأربعين من أصل تسع وأربعين رامية شاركن في المنافسة.
 
في منافسة الدراجات الهوائية على الطريق لفئة السيدات عاد المعدن الأصفر للهولندية ماريان فوس، صاحبة السجل الثري تتنفس الصعداء بتمكنها من انتزاع القب الأولمبي الذي أفلت منها في أولمبياد بيكين الأخر، فوس قطعت مسافة مائة وأربعين كيلومترا في ظرف ثلاث ساعات وخمس و ثلاثين دقيقة وتسعة وعشرين جزءا من المائة قاطعة خط الوصول في المركز الأول أمام البريطانية إليزابيت أمستيد صاحبة الفضية التي تمنح البلد المضيف للألعاب ميداليته الأولى، ميدالية البرونز عادت للروسية أولغا زابيلينسكايا.