عاجل

تقرأ الآن:

رومانيا: حرب اعلامية حول التصويت على اقالة الرئيس


رومانيا

رومانيا: حرب اعلامية حول التصويت على اقالة الرئيس

الناخبون الرومانيون سيقررون مصير رئيسهم ترايان باشيسكو الذي يحكم البلاد منذ ثماني سنوات وسط دعوة انصار باشيسكو لمقاطعة الاستفتاء على اقالته.
قبيل التصويت هناك حرب اعلامية تدور راحها في المحطات التلفزيونية التي انقسمت بين مؤيد ومعارض لاستقالة رئيس البلاد. “بي تي في 1” تلفزيون يرى أن الرغيس تعرض لمؤامرة للاطاحة به من خلال الاستفتاء الذي يمثل عملية انقلاب .
الصحفي لون كريستيو يقول :“أنا لا أعتقد أن فكرة الانقلاب هي فقط عسكرية فيمكن ان تنفذ بأكثر من طريقة وأن تستمد شرعيتها من الناحية القانونية في هذه القضية خلال الايام المقبلة يمكن للاغلبية من الناس تعليق كل شيء اي المشروع الذي لم يتشكل عن طريق انتخابات بل من خلال اتفاق برلماني ،لذلك من وجهة نظري اعتقد ان هذا انقلاب ولكن ليس بالمعنى الكلاسيكي للكلمة وسيكون الاستفتاء هو النقطة الاساسية والحاسمة اي عندما يتم استدعاء الشعب لاضفاء الشرعية على هذا التصويت “.

من جهة اخرى تلفزيون انتينا 3 يقلل من اهمية نظرية الانقلاب على الرئيس ويرى رئيس ويرى المقدم رازفان دوميتريسكو أن الرئيس لم يتعرض لاي انقلاب عليه كما يدعي على شاشات التلفزيون.

ويقول متهكما :“ان الرئيس تعرض لانقلاب عسكري اثناء قيامه بالمقابلات على شاشات التلفزيون ليشرح للناس عن افعاله وحسناته وانه تعرض للظلم من خلال انقلاب عليه ولا اعتقد ان هذا صحيحا لانه لو تعرض لانقلاب لكان معتقلا و تحت الاقامة الاجبرية كما يحدث في العديد من البلدان”.

كان باشيسكو قد دعا معارضيه الى مقاطعة الاستفتاء وذلك تفاديا لاضفاء “شرعية على الانقلاب بينما نددت المعارضة بهذا التكتيك باعتباره اسلوبا “مناهضا للديمقراطية”.