عاجل

تقرأ الآن:

"إيرفرانس" تقلص خسائرها ونقابات الطيارين ترفض خطتها لتسريح عمال


مال وأعمال

"إيرفرانس" تقلص خسائرها ونقابات الطيارين ترفض خطتها لتسريح عمال

شركة “إيرفرانس KLM” للطيران تمكنت من تقليص حجم خسائرها التشغيلية إلى النصف بفضل خطة إعادة هيكلتها التقشفية التي تواجه عقبات بعد أن رفضت نقابات الطيارين الأسبوع الماضي اقتراح الشركة لتسريح أكثر من خمسة آلاف عامل.

رئيس مجلس إدارة “إير فرانس” قال: “حجم ديون “إير فرانس” بلغ ستة مليارات وخمسمئة مليون يورو عام ألفين وأحد عشر، إذا لم نتمكن من إيقاف هذه المأساة مباشرة، فإن ذلك سيؤدي إلى زيادة الضغط على الشركة”.

بعض نقابات الطيارين اعتبرت أن الإجراءات التقشفية المتبعة في خطة إعادة الهيكلة مبالغ بها.

قال مندوب عن نقابة طياري “إيرفرنس”: “نحن نعتقد أن الخطة ستصبح غير فعالة لأنها غير مدعمة بمشروع صناعي طويل الأمد، الخطة لا تعالج الأزمة الاقتصادية، التجارية والاستراتيجية التي نواجهها”.

فوز الاشتراكي فرنسوا هولاند بالرئاسة الفرنسية شكل عائقا أمام الشركة لتسريح عدد كبير من العمال، خصوصا وأن الدولة تملك خمسة عشر بالمئة من أسهمها.

تطبيق خطة إعادة الهيكلة التقشفية يحدد مستقبل الشركة التي كانت منذ سنوات قليلة الأولى في العالم في حجم مبيعاتها، لكنها اليوم غارقة في اضطرابات اقتصادية ومالية.