عاجل

المنظمات الإنسانية تحذر من تفاقم الأزمة في مدينة حلب السورية جراء ندرة في بعض المواد الغذائية الأساسية كالخبز والماء وإنقطاع في الكهرباء.

حلب أكبر المحافضات السورية تشهد الى حد الان معارك ضارية بين قوات الجيش الحر وقوات الجيش النظامي، ما أدى الى نزوح عدد كبير من السكان الى البلدان المجاورة ويقدرون بمئات الالاف.

هذا وقد أعربت الأمم المتحدة عن قلقها إزاء تردي الأوضاع في مدينة حلب التي فر منها حوالي مئتي ألف شخص.

ولمواجهة هذه الأزمة الإنسائية بادرت الأسرة الدولية الى تقديم المساعدات العاجلة فيما خصصت الجامعة العربية مئة مليون دولار لإغاثة اللاجئين السوريين.