عاجل

تقرأ الآن:

المحكمة فتيات بوسي ريوت قد يواجهن الحكم بالسجن 7 سنوات


روسيا

المحكمة فتيات بوسي ريوت قد يواجهن الحكم بالسجن 7 سنوات

أعلنت محكمة روسية انها سمحت بنقل محاكمة اعضاء فرقة بوسي ريوت على الهواء مباشرة وهذا بعد جلسة تمهيدية مغلقة، الفتيات قد يواجهن عقوبة الحبس لمدة سبع سنوات بتهمة اثارة الشغب في الأماكن المقدسة .
وقد قسمت هذه القضية بعمق الشارع الروسي بين مؤيد ومعارض لسجن الفتيات وبين دعاة الانفتاح في مواجهة قوى النظام وقوى الكنيسة الأرثوذكسية الروسية.

يقول مواطن روسي :“مجتمع من دون اخلاق هو شيء خطير جدا ولكن ايضا برأي السجن سبع سنوات للفتيات قرار قاس جدا لذلك يجب ايجاد نوع من التوازن فما حدث كان بهدف ايصال رسالة “.

محامي الدفاع عن الفتيات وصف المحاكمة بالعبثية وهو يرى ان العقوبة القانونية لاعمال الشغب هذه تتوجب دفع غرامة وليست محاكمة بهذه الطريقة .

محامي الدفاع عن الفتيات يقول :“وفقا للقانون الروسي، ما حدث في كاتدرائية المسيح المخلص لا يخضع، لهذا النوع من العقوبات، العقوبة هي دفع غرامة لا تتجاوز 30 دولارا لذلك نحن نرى ان المحاكمة الجنائية بهذه الطريقة غير شرعية ولايجوز سجن الفتيات من خلال هذه المحاكمة .

وكان قد تمجع العديد من مناصرين الفتيات في محيط المحكمة لاظهار دعمهم للمتهمات الثلاث في نفس الوقت طلب بعض الناشطين الارثوذكس بانزال عقاب شديد بالمتهمات الثلاث حاملين لافتات كتب عليها “من اجل الاخلاق”.