عاجل

تقرأ الآن:

تأزم الوضع الإنسائي في مدينة حلب السورية


سوريا

تأزم الوضع الإنسائي في مدينة حلب السورية

القصف المتواصل على أحياء مدينة حلب السورية وما نجم عنه من نقص في المواد الغذائية وانقطاع الكهرباء والمياه أدى الى تأزم الوضع الإنساني ونزوح حوالي مئتي ألف شخص من المدينة.

قناة يورونيوز إتصلت بماجد عبد النور ناشط حقوقي الذي يوضح ما يلي:“للأسف الوضع الإنسائي مأساوي في مدينة حلب، القصف العنيف على المدينة أدى الى نزوح مئتي ألف شخص في الأيام الأخيرة، ومنذ بداية القتال بين الجيش الحر والجيش النظامي فر حوالي سبعمائة ألف شخص، إنهم الان مشردون كلاجئين في القرى الصغيرة والمدارس والحدائق العامة وحتى على الأرصفة، لا توجد أماكن يذهبون إليها. نحن نواجه كارثة إنسانية لأن الوقود غير موجود كما أن وكالات الإغاثة في حالات الطوارىء للتعامل مع اللاجئين ليست موجودة، إنهم بحاجة للماء والدواء والمأوى. إنتقلوا الى الضواحي وسترون بأعينكم، المواد الغذائية منعدمة بالكامل، لقد أغلقت معظم المحلات التجارية والمخابز وهذا أدى الى عرقلة سير الحياة بشكل طبيعي، في كل يوم جديد يقتل مابين أربعين الى خمسين شخصا ويسقط عشرات الجرحى.”

الجيش السوري الحر يصعد من هجماته على قوات الجيش النظامي بإستهدافه لمراكز أمنية تابعة للدولة

سوريا

الجيش السوري الحر يصعد من هجماته على قوات الجيش النظامي بإستهدافه لمراكز أمنية تابعة للدولة