عاجل

تقرأ الآن:

عريقات: تصريحات رومني حول تفوق إسرائيل الثقافي عنصرية


بولندا

عريقات: تصريحات رومني حول تفوق إسرائيل الثقافي عنصرية

لقاء ليخ فاونسا الزعيم التاريخي لنقابة تضامن البولندية كان على جدول لقاءات ميت رومني مرشح الرئاسة الأمريكية، الذي اختار بولندا كمحطة ثالثة في جولة دولية تهدف الى إبراز مهاراته في مجال السياسة الخارجية، وإظهار انه سيكون بديلا ممكنا للرئيس باراك أوباما على الساحة العالمية.
وزار رومني ميناء جدانسك المطل على بحر البلطيق، مهد حركة التضامن التي أطاحت بالحكم الشيوعي في بولندا آواخر الثمانينات، مع أن الحركة نأت بنفسها عن زيارة رومني لبولندا، قالت في بيان لها إنها لم تشارك في ترتيب لقاء رومني مع فاونسا ولم تدعه لزيارة بولندا
وقبل مغادرته إسرائيل متوجها إلى بولندا أطلق رومني تصريحا جديدا اعتبر محابيا لإسرائيل، كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات وصف التصريح بالعنصري:
“ اليوم انزلق رومني بتصريحات عنصرية عندما فسر النمو الاقتصادي الإسرائيلي بأنه جاء بسبب التفوق الثقافي، وهذه عنصرية لأن أي شخص يعرف الاقتصاد في المنطقة يدرك أن الاحتلال الإسرائيلي هو العقبة أمام الاقتصاد الفلسطيني،
قد يكون الفلسطينيون والاسرائيليون في حالة صراع، لكنها على قدم المساواة كبشر، هذه التصريحات العنصرية لا تخدم اولئك الذين يسعون لحماية وإنقاذ الأرواح في هذه المنطقة”
ابراهام ديسكين، أستاذ العلوم السياسية في الجامعة العبرية، حاول التخفيف من حدة ردود الفعل على تصريحات رومني “هو قال كلمات من الممكن أن يساء تفسيرها، وآمل أن يكون الأمر كذلك، أنا بالتأكيد أتمنى أن لا يكون مرشح الرئاسة الأمريكية شخصا عنصريا“وكان المرشح الأمريكي التقى فور وصوله إلى بولندا رئيس الوزراء دونالد توس ووصف روسيا بعد اللقاء بأنها أكبر “خصم على النطاق العالمي” للولايات المتحدة