عاجل

مصرفان مركزيان اجتمعا هذا الأسبوع. المستثمرون كانوا ينتظرون تحركا من الاحتياطي الفيديرالي الأميركي والبنك المركزي الاوروبي. رئيس البنك المركزي الأوروبي قال: “البنك سيقوم بكل ما يلزم لحماية اليورو وصدقوني سيكون ذلك كافيا”. كافيا لمن؟ لاقتصاد منطقة اليورو، الأسواق أو ماريو دراغي؟ سنبحث في ذلك مع كريغ ميلينغ، مدير الاستثمارات في ريدماين-بينتلي.

وفي البرنامج أيضا: أرباح مصرف UBS تراجعت في الربع المالي الثاني. كما الكثير من منافسيه، UBS يواجه مشاكل نتيجة أزمة منطقة اليورو. ليس هذا فقط، استثمارات وحدة UBS تأثرت نتيجة أخطاء في بورصة ناسداك.