عاجل

تطوير الاقتصاد وتحسين المستوى المعيشي للمواطنين من بين الأولويات التي أعلن عنها الزعيم الكوري الشمالي كيم جون أون عقب لقائه بمسؤولين صينيين. الزعيم الكوري الشمالي تعهد بإعتماد إصلاحات للدفع بعجلة الاقتصاد.الوضع في كوريا الشمالية يحتاج إلى إهتمام أكبر بعد السيول والفيضانات الأخيرة، التي تسببت في مقتل مائة وتسعة عشر شخصاً وتشريد أكثر من أربعة وثمانين ألفاً، كما خلفت أضرارا مادية جسيمة. عشرات آلاف المواطنين بحاجة ماسة إلى مساعدات غذائية، وخاصة ماء الشرب حيث أدت الكارثة الطبيعية إلى تحطيم نظام التموين بالمياه الصالحة للشرب.كوريا الشمالية طلبت رسمياً مساعدة الأمم المتحدة والتي من المقرر أن ترسل أنظمة لتطهير المياه إلى بيونغ يانغ.وغمرت المياه أكثر من ثلاثين ألف هكتار من الاراضي الزراعية كما أدت إلى تدمير الطرق، وخلفت أضرارا في نحو ثلاثمائة مبنى حكومي وستين مصنعاً.