عاجل

بدأت مهمة مسبار الفضاء “ كيريوسيتي “ على سطح المريخ، بعد أن هبط أمس بسلام في مهمة تستمر عامين بحثا عن أدلة على وجود المقومات الاساسية للحياة على الكوكب الأحمر.

و كان المسبار أطلق في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، و يأتي برنامجه الذي تبلغ
تكلفته مليارين و نصف المليار دولار في إطار مهمة تهدف إلى تحديد ما إذا كانت الظروف على كوكب المريخ صالحة للحياة.

و قالت وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا “ إن الهبوط المدهش لمسبار “كيريوسيتي” هو بمثابة الخطوة الأولى. و أضافت أن اليوم الأول للمسبار على سطح كوكب المريخ مخصص للتأكد من أن كل معداته تعمل بشكل سليم، و يبدو أن الأمور تسير على ما يرام حتى الآن.

و أرسل المسبار أول صور من على سطح المريخ بعد هبوطه ليبدأ مهمته في إطار خطط أوسع ترمي إلى إرسال رواد فضاء إلى المريخ.

شاهدناها على تويتر