عاجل

تقرأ الآن:

توتر دبلوماسي بين اليابان وكوريا الجنوبية حول جزر تاكيشيما المتنازع عليها


اليابان

توتر دبلوماسي بين اليابان وكوريا الجنوبية حول جزر تاكيشيما المتنازع عليها

تصعيد دبلوماسي جديد في العلاقات بين اليابان وكوريا الجنوبية بعد الزيارة التي قام بها الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ باك يوم الجمعة لجزر تاكيشيما المتنازع عليها. يحدث هذا في الوقت الذي قامت فيه اليابان باستدعاء السفير الكوري الجنوبي بطوكيو وسحب سفيرها من سيول احتجاجا على هذه الزيارة.

يوشيهيكو نودا، رئيس الوزراء الياباني يقول :“أنا والرئيس لي ميونغ باك قمنا بالعمل جنبا إلى جنب من أجل مستقبل إيجابي في العلاقات بين اليابان وكوريا الجنوبية. هذه الزيارة التي تأتي في هذا الوقت بالذات نعتبرها مؤسفة للغاية، أعتقد أنه من الضروري للحكومة اليابانية أن تتخذ موقفا حازما في هذا الشأن”

جزر تاكيشيما التي تقع على مسافتين متساويتين من الأراضي اليابانية والكورية الجنوبية وتحتوي على كميات كبيرة من الغاز الطبيعي شكلت ومنذ سنوات مصدر صراع بين البلدين.
زيارة لي ميونغ باك هذه تعتبر الأولى من نوعها التي يقوم بها رئيس كوري جنوبي لهذه الجزر.