عاجل

تقرأ الآن:

تركيا تعلق عملية عسكرية اطلقتها لتحرير نائب مخطوف لعدم تعريضه للخطر


تركيا

تركيا تعلق عملية عسكرية اطلقتها لتحرير نائب مخطوف لعدم تعريضه للخطر

تركيا تعلق العملية العسكرية التي أطلقتها بهدف تحرير نائب خطفه المتمردون الأكراد مؤخراً. الحكومة التركية أكدت ضرورة الإلتزام بأكبر قدر من الحيطة حتى لا تتعرض حياة النائب للخطر، ملمحة بذلك إلى أن القوات التركية لن تشن هجوماً بهدف إطلاق سراحه.

وخطف النائب حسين ايغون عن حزب الشعب الجمهوري، أكبر قوة معارضة من قبل إثنين من المتمردين الأكراد الأحد الماضي، في منطقة ريفية عندما كان يقوم بزيارة لدائرته تونجلي، والتي تعد من ساحات المواجهات بين الجيش التركي وحزب العمال الكردستاني.

وأكد حزب العمال الكردستاني في بيان أنه وضع النائب رهن الحجز، وطلب من السلطات التركية إنهاء العملية الرامية إلى انقاذه، مؤكدا أنها “تعرض حياة النائب للخطر.

وكثيراً ما يقوم المتمردون الأكراد في حزب العمال الكردستاني بهجمات ضدّ وحدات الجيش والشرطة، كان آخرها الهجوم الذي وقع في التاسع من هذا الشهر، مستهدفاً
ألية عسكرية في غرب تركيا، والذي اسفر عن مقتل جندي وجرح أحد عشر آخرين.
النزاع بين الجيش التركي والمتمردين الأكراد، يعود إلى بداية ثمانينيات القرن الماضي وخلف منذ ذلك الحين حوالي خمسة وأربعين ألف قتيل.