عاجل

تقرأ الآن:

اغلاق مصنع الحديد و الصلب في ايطاليا يغضب العمال


إيطاليا

اغلاق مصنع الحديد و الصلب في ايطاليا يغضب العمال

انه من اكبر مصانع الحديد و الصلب في ايطاليا . اليوم هو مسار جدل بين مدارئه و القيمين عليه من جهة و انصار البيئة و المدافعين عنها . هذا المصنع ينتج بين تسعة و ثمانية و عشرين مليون طن من الحديد الايطالي و يوظف اكثر من عشرة الالاف شخص. فا لموظفين غاضبين من قرار اغلاقه ، بالنسبة اليهم ، الاغلاق سيتسبب بكارثة للاقتصاد الوطني .

انه التحدي الاكبر لايلفا . فهؤلاء يفضلون الموت بالامراض الناجمة عن التلوث بدلا من الموت جوعا . اثنا عشر الف موظف مهددون صحيا بالاضافة الى السكان الذين يقتنون الى جانب المصنع.

سالنا احد الناشطين و المدافعين عن حقوق العمال فقال انهم طرحوا السؤال على مجموعة من الخبراء البيئيين و قالوا انهم يعتزمون تحويل كمية من المواد الكيميائية الموجودة في السجائر سيكون كمن يحمل سيجارة لكل طفل في المنطقة و كمن يدخن الف سيجارة في العام .

ذهبنا الى حي تانبوري الواقع الى جانب المصنع . عدد كبير من التقارير تفيد بوجود نسبة كبيرة من التلوث فيه.

تارانت من المدن الاكثر تلوثا في اوروبا . عام الفين و عشرة تعرضت لهزة ارضية و من بعدها لانبعاثات سامة . تقرير من ثمانمئة صفحة يعود لخبراء اجري في مارس اذار الماضي و فيه ان نتيجة التلوث الناجم عن المصانع هناك يتسبب بعدد كبير من الوفيات.

لكن قضية ايلفا لن تغلق مع قرار اغلاق المصنع ، فالتقرير الذي يربط المصنع بالمدينة معقد ….فالمصنع هو من يحييهم و هو من يميتهم .