عاجل

تقرأ الآن:

الفلسطينيون يؤدون آخر صلاة جمعة رمضانية في المسجد الأقصى هذا العام


إسرائيل

الفلسطينيون يؤدون آخر صلاة جمعة رمضانية في المسجد الأقصى هذا العام

إسرائيل تعلن تخفيف القيود على الفلسطينيين الراغبين في التوجه إلى المسجد الأقصى في آخر صلاة جمعة خلال شهر رمضان من العام الجاري. وتفسر قرارها بالاستقرار الأمني السائد منذ فترة الذي يسمح برأيها بهذا التخفيف. سن المسموح لهم بدخول القدس تم خفضُه من خمسين عاما إلى أربعين عاما كما تمت مضاعفة عدد رخص الدخول إلى القدس بسبع مرات تقول المصادر الإسرائيلية التي أوضحت أن عدد الذين زاروا المسجد الأقصى ليل الثلاثاء الذي تزامن مع ليلة القدر بلغ نصف مليون شخص.

لكن ما تصفه تل أبيب تخفيفا لإجراءت التنقل إلى القدس لا ينظر إليه الفلسطينيون كذلك حيث يعتبرون كل الإجراءات الأمنية والقيودَ المفروضة عليهم، مهما كانت، ممارساتٍ استعماريةً ضد شعب اغتُصبتْ أرضُه ويُقهر يوميا أبناؤه. ومن بين مظاهر القهر اليومي، تعرُّضُ فلسطينيون أمس الثلاثاء في بيت لحم، في الضفة الغربية المحتلة، لاعتداء بزجاجة حارقة ألقاها مستوطن إسرائيلي على الحافلة التي كانت تقلهم، مما أدى إلى جرح 6 أشخاص.

على صعيد آخر، تشهد عدة مدن إيرانية مظاهرات عارمة بمناسبة “يوم القدس” تضامنا مع الشعب الفلسطيني كما جرت العادة في كل شهر رمضان. “يوم القدس” يأتي هذا العام في ظل التهديدات الإسرائيلية بتوجيه ضربة ضد القدرات النووية الإيرانية والتهديدات المضادة من قبل طهران بمحو الدولة العبرية من الخريطة في سياق تحولات جيو-سياسية عميقة تجري في منطقة الشرق الأوسط.