عاجل

إحتجاجات في عدة دول غربية ضد الحكم الصادر في حق الفرقة الروسية"باسي ريوت"

تقرأ الآن:

إحتجاجات في عدة دول غربية ضد الحكم الصادر في حق الفرقة الروسية"باسي ريوت"

حجم النص Aa Aa

الحكم على الفتيات الثلاث اللواتي ينتمين لفرقة الروك الروسية “باسي رايوت” بعقوبة سنتين من الحجز، أثر ردود فعل منددة بالقضاء الروسي ومدافعة عن حرية التعبير. فالتهمة الموجهة لهن هي إحداث الشغب وإثارة الكراهية الدينية، بعد أن قمن بالغناء داخل كاتدرائيةٍ في موسكو في شكل صلاة مناهضة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

“انه امر مقرف ان تقضي هؤلاء الفتيات عامين في الحجز“، يقول هذا الروسي المقيم في نيويورك، حيث خرج العشرات من المعجبين بالفرقة الى الشوارع تعبيرا عن تضامنهم مع افرادها.

مظاهرات اخرى خرجت البارحة في عدة عواصم اوروبية، بعد ان أُعلن يومُ السابع عشر من أغسطس، يومُ النطق بالحُكم في حقهن، يوما عالميا للتضامن مع “باسي رايوت.
والد احدى أعضاء الفرقة، عبر عن حزنه الشديد لهذا الحكم الذي وصفه بالجائر مضيفا “ لم اكن انتظر مثل هذا الحكم لكن يبقى هناك امل في وقف تنفيذه.”

قضيةُ هذه الفرقة الموسيقية، حظيت كذلك بتعاطف شخصياتٍ فنية وسياسية في أوساط المعارضة الروسية وفي الغرب. فلاديمير بوتين، كان د دعا القضاء لأن يتفادى التشددَ مع الفنانات الثلاث رغم اعتباره أن ما قمن به “غير نافع في شيء”.