عاجل

قتل ما لايقل عن 18 جنديا في عملية انتحارية بسيارة مفخخة نفذها إرهابيون على مبنى الأمن السياسي في مدينة عدن اليمنية أعقبها هجوم مسلح بالقذائف والأسلحة الرشاشة.

الهجوم تسبب في هدم الطابق العلوي كاملا وإحداث حريق هائل كما أدى إلى هدم جزء من سجن بالمبنى ما يدل على قوته.

مصدر أمني أعلن أن الانتحاري الذي كان يقود السيارة المفخخة دخل بالسيارة من جهة مبنى الإذاعة وباغت حراسة البوابة بالهجوم.