عاجل

عاجل

سوريا : عيد تحت القصف وبكاء في المقابر بدل الإحتفال

تقرأ الآن:

سوريا : عيد تحت القصف وبكاء في المقابر بدل الإحتفال

حجم النص Aa Aa

أعضاء من بعثة المراقبين الدوليين الى سوريا غادروا اراضيها، بعد ان اعلن مجلس الأمن الدولي في وقت سابق انهاء مهمتهم رسميا منتصف ليلة الأحد.

الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان، كان أعلن بدوره تنحيه عن مهمته كمبعوث دولي خاص الى سوريا، بعد فشل مساعية لحل الصراع الدائر هناك سلميا، في ظل انقسام المواقف في مجلس الأمن الدولي، ليخلفه الديبلوماسي االجزائري الأخضر الإبراهيمي .

على الصعيد الميداني، تتواصل اعمال العنف والمواجهات في اول ايام عيد الفطر بين القوات السورية والمعارضة المسلحة ما اسفر عن مقتل وإصابة العشرات من الأشخاص، معظمهم في ريف دمشق ودير الزور.

و تشكو عدة مدن سورية نقصا في المواد الغذائيةالأساسية والمعدات الطبية وهو ما يزيد من تعقيد الوضع ويجبر السكان على تدبير أمورهم على قدر استطاعتهم.

و هنا في سرجا، احدى البلدات التابعة لمحافظة ادلب، والتي يسيطرعليها المقاتلون المعارضون، غابت الإحتفالات بعيد الفطر وقصد العديد من السكان مقبرة البلدة للترحم على ضحاياهم الذين قتلتهم القوات النظامية، ولسان حالهم يقول عيد بأي حال عدت يا عيد…