عاجل

حوالي ثلاثمائة شخص من أحفاد النازيين الألمان و من الناجيين من المحرقة اليهودية أو ما يسمى ب” الهلوكوست “ بدأو مسيرة في بولندا للتنديد بمعاداة السامية.

المسيرة انطلقت أول أمس من أمام معسكر “ أوشفيتز “ النازي الرهيب، الذي يقع ببلدة أوشفيتشيم جنوب بولندا، و الذي حدثت فيه المحرقة اليهودية و صار رمزا لجرائم النازية ضد الإنسانية و اليهود.

“ أنا هنا اليوم لأطلب المغفرة. أنا أشعر بأسف بالغ” تقول هذه السيدة و هي تعتذر عما إقترفه أجدادها بحق اليهود.

و من المقرر أن تجوب المسيرة أنحاء بولندا مشيا على الأقدام، و ذلك لمدة أسبوع واحد لتنتهي في شمال شرق مدينة تريبلينكا بالعاصمة البولندية وارسو.

هذا الرجل يقول: “ نحن أحفاد و أبناء النازيين الألمان جئنا هنا لنطلب الصفح عن الجرائم التي ارتكبها أجدادنا في بولندا”

يذكر أن معسكر أوشفيتز يعد من أكبر معسكرات الإعتقال النازية في بولندا، و قد تم تحريره قبل سبعة و ستين عاما.