عاجل

الصين سجلت أكبر تراجع في قطاعها الصناعي في الشهر الجاري منذ تسعة أشهر،

نتيجة تراجع حجم الطلب على بضائعها في منطقة اليورو، سوقها الأكير.

هذا التراجع يثير المخاوف من انتقال الأزمة الأوروبية إلى شرق آسيا، ويزيد الضغوط على الحكومة الصينية لدعم الاقتصاد.