عاجل

فرنسا تعتزم تخفيض الضرائب على المحروقات بعد ارتفاع سعر نفط البرنت بمعدل الثلث في الشهرين الأخيرين. رئيس الوزراء جان مارك إيرو أوضح أن التخفيض سيكون معتدلا ووموقتا.

التخفيض يأتي بينما تواجه فرنسا عجزا في ميزانيتها.

اقتطاع سنت واحد من كل لتر من المحروقات يسيكلف الدولة مئة وخمسة وعشرين مليون يورو في كل ربع مالي بحسب ما أشار معمل الوقود الفرنسي.

الضرائب تشكل عادة ما يعادل نصف سعر البنزيت والديزيل. سعر لينر البنزين يبلغ دولارا واحدا وثمانية وخمسين سنتا، أما سعر ليتر الديزيل فيبلغ دولارا وواحدا وأربعين سنتا.