عاجل

تقرأ الآن:

يونكر يرهن إمهال أثينا مهلة إضافية بنتائج تقرير ترويكا


اليونان

يونكر يرهن إمهال أثينا مهلة إضافية بنتائج تقرير ترويكا

رغم أن اللقاء الأول بين الرجلين كان حميميا إلا أنه لم يخرج بقرارات حاسمة لصالح اليونان، التي طلبت أمس مهلة إضافية لعامين ترجئ إلى 2016 لاستعادة البلاد لتوازنها المالي.

فخلال مؤتمر صحفي عقده الأربعاء في أثينا مع رئيس الوزراء اليوناني، أنطونيس ساماراس قال رئيس مجموعة اليورو، جان كلود يونكر، إن قرارا بشأن منح اليونان مزيدا من الوقت لتحقيق أهداف الميزانية سيتوقف على مراجعة الدائنين لمدى التقدم، الذي أحرزته أثينا في الالتزام بشروط حزمة الإنقاذ الأخيرة.

وأضاف يونكر أن الكرة الآن في ملعب اليونان و في الواقع إنها آخر فرصة و على المواطنين اليونانيين إدراك ذلك.

من جانبه تعهد رئيس الوزراء اليوناني بالوفاء بالاتفاقيات المبرمة مع الدائنين، إلا أنه أبرز أهمية أن تعود اليونان إلى النمو الاقتصادي.

زيارة يونكر لليونان تأتي عشية القمة الحاسمة المقرر عقدها اليوم في برلين بين المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل و الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند و التي ستبحث مسألة تخفيف حدة التقشف المفروض على أثينا لقاء خطة انقاذها المالي.

إلى ذلك سيتوجه ساماراس بعد غد إلى برلين، و من ثم إلى باريس لإجراء محادثات مع ميركل و هولاند بهدف الحصول على مهلة إضافية لتطبيق الاصلاحات الاقتصادية، التي فرضها الدائنون.

و ترفض ألمانيا في الوقت الحاضر معاودة التفاوض حول خطة المساعدة المالية، مكتفية بالتأكيد على أنها لن تتخذ أي قرار قبل صدور تقرير الترويكا في شهر سبتمبر المقبل.