عاجل

في أول لقاء مع الامين العام للأمم المتحدة بان كي مون في نيويورك منذ تعينه ليحل مكان مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية الى سوريا كوفي عنان الذي استقال قال الأخضر الابراهيمي إن حجم مهمة انهاء النزاع في سوريا بين النظام ومعارضيه مخيف.

وبين الابراهيمي أنه سيضع الشعب السوري فوق مصالح الجميع، قائلا انه سيجرب أساليب جديدة، بهدف تطبيق خطة سلام تقوم على أساس خطة عنان واتفاق جينيف الذين يدعوان الى انتقال سياسي في سوريا.

من جانبه قال بان كي مون ان مهمة الابراهيمي الرئيسية ستكون احلال السلام والاستقرار وحماية حقوق الانسان في سوريا.

في الأثناء أظهرت صور التقطت عبر الفيديو آثار الدمار في درعا حيث قصفت القوات النظامية المدينة يوم الجمعة في يوم قتل خلاله أكثر من تسعين شخصا بحسب نشطاء.

وأظهرت صور أخرى توجه أهالي مدينة داعل لانقاذ جرحى انتشلوا من تحت الأنقاض اثر تعرض بيوتهم للقصف.

إلى ذلك اعتقلت عناصر أمنية نظامية المخرج السوري عروة نيربية مؤسس مهرجان الافلام الوثائقية “دوكس بوكس” بحسب مقربين منه بسبب معارضته للعنف الذي تواجه به الاحتجاجات السلمية.