عاجل

تقرأ الآن:

نيل آرمسترونغ ينطفئ بعد أن أوقد فضول البشرية لاستكشاف الفضاء


الولايات المتحدة الأمريكية

نيل آرمسترونغ ينطفئ بعد أن أوقد فضول البشرية لاستكشاف الفضاء

رائد الفضاء الأمريكي نيل آرمسترونغ يفارق الحياة عن عمر يناهز82 عاما و بعد أن أوصلت “الخطوة الصغيرة” بالنسبة إليه و“العملاقة بالنسبة للبشرية“، التي خطاها على سطح القمر عام 1969م، البشريةَ إلى خطوةٍ جديدة لا تقل أهميةً وهي إرسالُ المسبار “كوريوسيتي” قبل أسابيع إلى كوكب المريخ.

في يوم 20 من يوليو/تموز من عام 1969م، كان حوالي 500 مليون من البشر يتابعون على شاشات التلفزيون هبوط المركبة الفضائية الأمريكية آبلو 11 على سطح القمر وخروج نيل آرمسترونغ منها ليسير خطوات على أرض القمر ويغرس عليها العلم الأمريكي ويتحوَّل إلى بطل تاريخي أمريكي ولكل البشر.

حدثٌ لا نظير له عبر تاريخ البشرية سيمهد الطريق لاحقا لإنجازات كبيرة في مجال الأبحاث الفضائية واستكشاف النجوم والكواكب.
بعد عودته من رحلته الفضائية، اشتغل آرمسترونغ لمدة عام لدى وكالة أبحاث الفضاء الأمريكية “الناسا” قبل أن يتحول إلى التعليم في جامعة تشينتشيناتي التي أقام فيها إلى غاية وفاته مساء السبت.

نيل آرمسترونغ توفي متأثرا بمضاعفات العملية الجراحية التي أجريَتْ له على القلب بداية شهر أغسطس الجاري.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما ترحم على الفقيد وقال: إن “نيل من كبار الأبطال الأميركيين، ليس فقط في عصرنا بل في كل العصور”.