عاجل

تقرأ الآن:

فنزويلا في حداد بعد مقتل 39 شخصا في انفجارٍ في أكبر مصفاة نفط محلية


فنزويلا

فنزويلا في حداد بعد مقتل 39 شخصا في انفجارٍ في أكبر مصفاة نفط محلية

حداد وطني لمدة ثلاثة أيام ابتداء من يوم الأحد في فنز ويلا بعد سقوط39 قتيلا وأكثر من 80 جريحا في انفجار وقع في أكبر مصفاة للنفط في البلاد.

الانفجار الذي دمَّر أجزاء هامة من المصفاة الواقعة في ولاية فالكون شمال غرب البلاد والتي تشغلها شركة النفط الفنزويلية وقع بسبب تسربٍ للغاز في أجوائها.
رجال الإطفاء والتقنيون، وإن تحكموا في الحريق، ما زالوا يقاومون النيران الملتهبة التي تهدد أمن سكان الأحياء المجاورة لمكان الحادث.

إحدى نساء هذه المنطقة القريبة من المصفاة تعبر عن مخاوفها قائلة:

“نحن هنا واجه مخاطر عالية جدا. نحن الأكثر عرضة للأضرار من غيرنا في هذه البلدة، ليس بسبب الغازات المتسربة فحسب وإنما بسبب كل المواد التي تتسرب من المصفاة”.

الانفجار تسَبَّب في الإضرار بـ: 209 منازل و11 محلا تجاريا وتدمير منازل ثلاثة 13 عائلة نُقِلت إلى قاعدة بحرية.
غالبية قتلى الانفجار من عناصر الحرس الوطني الفنزويلي المكلفين بحماية المصفاة وأقاربهم.

وزير النفط الفنزويلي أكد أن المصفاة، التي تنتج 60 بالمائة من الطلب الداخلي على المحروقات، أُغلِقت مؤقتا لتستأنفَ عملها بعد يومين مطمئنا شركاء بلاده بأن صادرات النفط لن تتوقف.