عاجل

تقرأ الآن:

استقالة وزير الداخلية الليبي بعد تعرضه لانتقادات إثر تصاعد أعمال العنف


ليبيا

استقالة وزير الداخلية الليبي بعد تعرضه لانتقادات إثر تصاعد أعمال العنف

وزير الداخلية الليبي، فوزي عبد العال استقال أمس من منصبه، بعد تعرضه لانتقادات
من المؤتمر الوطني العام، أعلى سلطة سياسية في ليبيا، و الذي اتهم قوات الأمن بالتراخي إثر تصاعد أعمال العنف.

و وجه أعضاء من المؤتمر الوطني العام انتقادات لأعضاء اللجنة الأمنية العليا متهمين إياهم بالتراخي، و حتى بالتورط خصوصا بهدم أضرحة أولياء مسلمين في مدن ليبية عدة، و طالبوا باقالة وزير الداخلية لفشله في وقف موجة من الهجمات على أضرحة صوفية، مما أثار المخاوف من انتشار العنف الطائفي.

و كانت وزارة الداخلية الليبية أعلنت الخميس الماضي مصادرة مائة آلية مدرعة و ست و عشرين قاذفة صواريخ داخل ثكنة في زليتن جنوب شرق طرابلس، مؤكدة أن المجموعة التي كانت تسيطر على الثكنة هي ميليشيا من أنصار النظام السابق يدعي أفرادها أنهم من الثوار.

من جهة أخرى، قام إسلاميون متطرفون بتدمير ضريح الشعاب الدهماني في طرابلس و انتهاك حرمة القبر. كما قام متشددون بتفجير ضريح آخر للعالم الصوفي الشيخ عبد السلام الأسمر في زليتن شرق العاصمة الليبية.