عاجل

تقرأ الآن:

الحاجة ام الاختراع ...شاب عراقي يشحن جواله بطريقة فريدة


علوم وتكنولوجيا

الحاجة ام الاختراع ...شاب عراقي يشحن جواله بطريقة فريدة

زيارات الاماكن المقدسة في كربلاء االهمت شاب عراقي يعيش في هذه المدينة لاختراع شيء جديد. فكر بملايين الاقدام التي تطا هذه الارض يوميا من حجاج و زوار ، فكر بتشريج الهواتف الجوالة من شحنات الحرارة التي تخرج من اقدامهم بدلا من الكهرباء التي تغيب عمليا عن العراق .

كيف ؟ انه هاتف جوال يتم التحكم به عبر القدم . فعندما يتحرك الفرد و يرفع رجله يتسبب بحركة الالة التي وضعها في الحذاء . نفس الحذاء الذي زوده بالة صغيرة تساعد على شحن البطارية التي وضعها في اسفل الحذاء .

هذا الاختاع يعود لبهاء الحسناوي ، في الثلاثين من العمر . اخترع هذه الالة البسيطة في منزله عبر استخدام المحرك الموجود داخل لعبة للاطفال. ليزيله و يضعه داخل الحذاء .

و هكذا عندما يتم بهاء عمله ، ياخذ الحذاء الى الاسكافي ليخيط الحذاء من جديد .
و اذا ما التزم العراقيون و زوار العراق بفكرة و ابتكار بهاء فانهم حتما لن يشعروا بالحيرة لشحن هواتفهم الجوالة اذا ما نقطعت الكهرباء . باختراع بهاء، تصبح مقولة الحاجة ام الاختراع سارية في عصرنا هذا .

اختيار المحرر

المقال المقبل
الأصابع الاصطناعية، ثورة في عالم التكنولوجيا الطبية

علوم وتكنولوجيا

الأصابع الاصطناعية، ثورة في عالم التكنولوجيا الطبية