عاجل

الرئيس المصري محمد مرسي يصل الى طهران في اول زيارة لرئيس مصري الى ايران منذ الثورة الاسلامية وذلك لحضور قمة دول عدم الانحيار .

وفي افتتاح القمة أكد المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله علي خامنئي ان ايران “لن تسعى ابدا لامتلاك السلاح النووي لكنها لن تتخلى ابدا عن حق الشعب الايراني في استخدام الطاقة النووية لغايات سلمية”.

وندد خامنئي أمام قمة عدم الانحياز ب“ديكتاتورية” مجلس الامن الدولي حيث اتهم الغرب بفرض مصالحه على العالم باسم القوانين الدولية

من جهة اخرى أشاد الرئيس المصري محمد مرسي بـ “بسالة الشعبين السوري والفلسطيني في نضالهما من أجل حقوقهما وأكد الرئيس المصري استعداد بلاده للتعاون مع كل الأطراف لحقن دماء السوريين.

من بين القادة المشاركين رؤساء افغانستان ولبنان وباكستان والسودان وزيمبابوي والسلطة الفلسطينية وامير قطركما يحضرها رؤساء حكومات الهند والعراق وسوريا.

يشار الى أن الرئيس المصري سيسلم رئاسة الدورة الجديدة لحركة عدم الانحياز الى
الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد .