عاجل

لا وطن لهم ولا ملجأ يحميهم هذا هو حال السوريين اليوم في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها في المخيمات المقامة بالدول المجاورة.
حيث اعلنت الاردن عن عزمها على طرد عدد من اللاجئين السوريين من مخيماتها
بعد مصادمات عنيفة اسفرت عن اصابة العديد منهم ومن الشرطة الاردنية.

الرئيس السوري بشار الاسد وفي لقاء تلفزيوني اعتبر بأن الوضع في سوريا بات “افضل” من السابق رغم انه اقر بان “الحسم” العسكري يحتاج الى مزيد من الوقت.

من جهة اخرى يعقد اعضاء المجلس اجتماعا يركز على الوضع الانساني في سوريا بمشاركة العديد من وزراء الخارجية وخصوصا الفرنسي والبريطاني وكذلك تركيا والاردن ولبنان والمغرب وكولومبيا والعراق وتوغو سترسل وزراءها لكن وزراء الولايات المتحدة وروسيا والصين لن يشاركوا في الاجتماع.

ويشار الى أن الوفد السوري غادر قاعة قمة دول عدم الانحياز في طهران اثناء القاء الرئيس المصري محمد مرسي خطابه الذي وصف فيه النظام السوري بانه “ نظام ظالم”.