عاجل

بول رايان يقدم دعما كبيرا لميت رومني

تقرأ الآن:

بول رايان يقدم دعما كبيرا لميت رومني

حجم النص Aa Aa

كان العرض الذي قدمه بول رايان الذي رشحه الجمهوري ميت رومني لمنصب نائب الرئيس في الانتخابات الرئاسية الامريكية في مستوى آمال الجناح اليميني للحزب الجمهوري.
رايان البالغ من العمر اثنين واربعين عاما شن هجوما لاذعا على الرئيس الديموقراطي باراك اوباما مركزا بالخصوص على السياسة الاقتصادية متهما اوباما بانهاك الاقتصاد الامريكي خلال اربع سنوات من سياسات اقتصادية وصفها بالفاشلة ومعتبرا ميت رومني الرجل القادر على قلب الامور بفطنته في ادارة الاعمال.

يقول نيوت غينغريتش، المتحدث السابق لمجلس النواب والمرشح الرئاسي:

“ السبب الاول هو انهيار الاقتصاد في عهد أوباما والذي هو أسوأ اقتصاد منذ الكساد العظيم.”

ولقد تضمن البرنامج الحكومي للجمهوريين خفض النفقات الاتحادية من اجل خفض الضرائب خصوصا بالنسبة الى الاثرياء. كما وعد البرنامج باصلاح النظام الصحي للحد من الانفاق على الضمان الصحي للمتقاعدين والمعوزين. وهو برنامج ليبرالي جدا يرضي المحافظين المتشددين.

يقول ريك بيري، حاكم ولاية تكساس:

“هذه الانتخابات تدور حول مستقبل الاقتصاد في أمريكا وبالتالي في العالم. والسياسات التي لا تسمح باعفاء القطاع الخاص من الضرائب، من شانها خنق اقتصادنا. ميت رومني يفهم ذلك. بول ريان يفهم ذلك. سوف يعملان من اجل السماح للأمريكيين بالعودة إلى العمل. ففي قوة الاقتصاد الأميركي تكمن قوة الاقتصاد في العالم . “

ويضيف جون ماكين، عضو مجلس الشيوخ من ولاية اريزونا قائلا:

“من الواضح أن هذه الانتخابات ستكون حول الوظائف والاقتصاد. وميت رومني حصل على التأييد لتحسين هذين القطاعين وهو سيقدم خطة واضحة لاعادة اقتصادنا الى المسار الصحيح “.

المحللون اعتبروا ان رايان قدم خطابا قويا لكن مفتاح النجاح يبقى اولا واخيرا في يد ميت رومني.