عاجل

أسبانبا تترقب ارتفاعا في معدلات الضرائب على القيمة المضافة في أصعب توقيت، فالارتفاع جاء بعدما سجلت تراجعا في حجم مبيعاتها بمعدل سبعة فاصة خمسة بالمئة في شهر تموز عن العام الماضي.

متاجر، مطاعم ومراكز عديدة أعلنت أنها لن تمرر الارتفاع.

المعدل الأقصى للضرائب سيبلغ واحدا وعشرين بالمئة، ما سيؤدي إلى ارتفاع الإنفاق العائلي السنوي بمعدل أربعمئة وسبعين دولارا، ذلك سيؤمن حصول زيادة في دخل الحكومة بمعدل يزيد عن سبعة مليارات يورو في العام.

السلع والخدمات ستشهد تسعيرات مختلفة، معدل الضرائب على المياه المعدنية والرحلات في القطارات سيشهد ارتفاعا من ثمانية إلى عشرة بالمئة، الضرائب على الكهرباء، الغاز والهواتف ستشهد ارتفاعا من ثمانية عشر إلى واحد وعشرين بالمئة، وما يزيد الأمر سوءا هو ارتفاع حجم الضرائب على الحقائب المدرسية والألبسة من أربعة إلى واحد وعشرين بالمئة كما أن الضرائب في الفنادق والمطاعم سترتفع من ثمانية إلى عشرة بالمئة وبعض السلع كالزهور والأدوات التجميلية وصالونات تسريح الشعر ستشهد ارتفاعا في الضرائب على القيمة المضافة من أربعة بالمئة إلى واحد وعشرين بالمئة.