عاجل

عاجل

اعتقال إمام في باكستان يقف وراء دعوى قضائية ظالمة ضد مراهقة مسيحية

تقرأ الآن:

اعتقال إمام في باكستان يقف وراء دعوى قضائية ظالمة ضد مراهقة مسيحية

حجم النص Aa Aa

الشرطة الباكستانية تعتقل إماما يقف وراء الدعوى القضائية ضد مراهقة مسيحية بتهمة الإساءة للقرآن بمحاولة إحراقها صفحات من المصحف، وهو ما أدى إلى حبسها على ذمة التحقيق منذ أسبوعين. ويعاقب القانون الباكستاني على هذه التهمة بالسجن مدى الحياة.

المحققون كشفوا أن الإمام لفق للفتاة رِيمْشَا، المنحدرة من حي فقير في إسلام آباد، التهمة بوضعه صفحات من المصحف فوق أوراق كانت تُحرق، وأقر شاهدان من مساعدِي الإمام ببراءة ريمشا. بينما يواجه الإمام ذاته الآن إمكانية اتهامه بالإساءة للقرآن، فضلا عن الافتراء على المراهقة المسيحية.

وكان مجلس علماء باكستان قد دعا إلى التعامل مع قضية ريمشا بنزاهة مطالبا بمحاكمة الذين افتروا عليها في حال ثبوت براءتها، واستنكر المظاهرات التي طالبت بمعاقبة الفتاة قبل إتمام التحقيق. كما اغتنم رئيس المجلس الفرصة للدعوة إلى حماية الطائفة المسيحية في باكستان من اعتداءات المتطرفين من المسلمين وإلى إعادة النظر في القوانين الخاصة بمعاقبة المُسيئين للإسلام التي يعتبرونها قاسية.

اعتقال الإمام يأتي قبل جلسة قضائية منتظرة يوم الاثنين خاصة بهذه القضية التي أثارت استنكارات في البلدان الغربية.